مجلة الطاقة الكهربائية

عدد القراءات 9581

صيانة وفحص المحولات الكهربية

من دراسة طرق وبرامج الصيانة الخاصة بالمحولات وجد انه لابد من عمل الفحوصات والاختبارات المختلفة بالدقة المطلوبة وعند تجميع المحول وقبل تشغيله يجب ملاحظة الأمور الآتية:
1. صوت المحول
2. مستوى الزيت ولونه وخلوة من الشوائب
3. -سلامة العوازل الخارجية والتأكد من استمرارية الارضى
4. التأكد من ربط المصهرات وصحة وجودة عمل أجهزة الوقاية
5. صحة ربط مخارج الملفات وتوزيعها السليم على الاوجة الثلاثة وعمل مفتاح تحويل الضغط للرفع او الخفض
6. تسجيل درجة الحرارة المحول عند التشغيل وكذا بعد مرور 10 دقائق من التشغيل للتأكد من صحة عمله
7. فحص الزيت للتأكد من قوة عزله كهربيا ومكوناته الكيماوية وملاحظة مستوى الزيت ولونه .

أولا: الصيانة الدورية للمحولات

هناك نوعان من الصيانة الدورية للمحولات
الأول لا يحتاج إلى إخراج المحول من خزانه الرئيسي وفترة الصيانة مرة واحدة في السنة تقريبا . والنوع الثاني الذي تتطلب الصيانة فيه الى إخراج المحول من الخزان ويتم ذلك مرة واحدة كل 10 سنوات على وجه التقريب
وتتلخص أعمال الصيانة التي تجرى مرة واحدة في السنة على تنظيف وملاحظة الأجزاء الخارجية التالية للمحول وهي :
1- خلو عوازل مخارج التيار من أضرار الكسر أو التشقق أو التصدع وازالة الأتربة والأوساخ المتراكمة واستبدال غير الصالح منها .
2- تنظيف وضبط ملامسات مصهرات الضغط العالي واستبدال المعطوب منها .
3- انعدام رشح الزيت من مناطق اللحام والتأكد من الإحكام الجيد لها.
4- ملاحظة عدم ارتفاع درجة حرارة الزيت عن المعدلات المسموح بها .
5- التأكد من سلامة عمل مراوح التهوية ونظافة أنابيب التبريد والمشعاع (الريدياتير).
6- يجب أن تكون التهوية جيدة في المحولات العاملة داخل غرف مسقوفة .
7- يجب تسجيل الحمل بواسطة أجهزة القياس التابعة للمحول
8- التأكد من سلامة عمل أجهزة الحماية وإشارات التحذير وكذا الإنارة الخارجية
9- يجب التأكد من مطابقة مكونات المحول وأداءه للمواصفات والخصائص المذكورة في كتيب الشركة المصنعة .

أما الصيانة التي تجرى مرة واحدة كل 10 سنوات فتشمل الاعمال التالية :
1- إخراج جسم المحول (القلب الحديدي) من خزانه الرئيسي وإجراء الفحوصات الكهربية علي ملفات المحول للتأكد من مقدار المقاومة وقوة العزل وعدم تواجد حالات قطع كاملة أو ناقصة .
2- عند إخراج الملفات مت القلب الحديدي يتطلب فك الصفائح الحديدية السليكونية وتنظيفها والتأكد من سلامة عزلها ومن ثم تجميعها وربطها بإحكام .
3- إعادة ربط التأريض بإحكام والتأكد استمرارية وتنظيف الدعامة الأمامية للمحول وربطها بإحكام .
4- تجفيف الملفات وتستبدل عوازلها التالفة وتنظف من رواسب الزيت ويعاد تركيبها
5- فك مفتاح تحويل الضغط وتنظيف ملامساته
6- تنظيف نهايات الملفات واستبدال عوازلها التالفة والتأكد من متانة لحاماتها .
7- تنظيف الخزان الرئيسي من رواسب الزيت وإعادة صب جدرانه الخارجية والداخلية بورق التنظيف الخاص والتأكد من عدم تواجد لحامات رديئة والتأكد من عمل عجلات الخزان واستبدال العزل المطاطي على حافة فوهته العلوية
8- تنظيف الغطاء العلوي والخزان المساعد من الزيت والشوائب والتأكد من سلامة مبين درجة الحرارة ومستوى الزيت .
9- فحص أجهزة الوقاية وملاحظة مدى انتظام عملها واستبدال الأجزاء التالفة منها

ثانيا الفحص الخارجي للمحولات

وفيه يتم الفحص على الأجزاء الظاهرية للمحول وفق نظام معين وبعناية ودقة عالية وتشمل فحص الأجزاء الآتية:
1- الخزان الرئيسي : يقوم الفاحص بملاحظة وتسجيل حالة آداة الربط من الصواميل وسلامة سطح الخزان من الانبعاج تحت تأثير قوى خارجية وكذا سطح وأنابيب الإشعاع . أما اذا كان الخزان قد جري استبداله تحت ظروف معينة في هذه الحالة يجب التأكد من القياسات والأبعاد من ارتفاع وعرض وسمك الخزان وكذا عدد مواسير التبريد من أعدادها وترتيبها وأقطارها ، تعطى اهمية متزايدة للتأكد من عدم تواجد شقوق او ثقوب حتى وان كانت ضئيلة وبسيطة يحتمل رشح الزيت منها إلى جانب طلاء الخزان وتناسقه كوحدة كاملة.
2- المشعاع : عند استبدال التالف منها بآخر جديد يجب أن يركز الإهتمام بعرفة عدد الأنابيب وقطرها والمسافة بين بعضها البعض ، خلو الرشح من مواضع الربط وكذا مواضع اللحام وسلامة عمل الصنابير .
3- الخزان المساعد : يقوم الفاحص بملاحظة موقع الخزان المساعد والمسافة بينه وبين الأجزاء الحاملة للتيار ، خلو الخزان من الضرر الميكانيكي الخارجي ، عدم رشح الزيت في مواضع الربط واللحام وكذا ملاحظة سلامة مبين الزيت والصنابير والشكل العام للخزان
4- ماسورة الحماية الغازية: ملاحظة أبعادها وزاوية ميلها وغطائها الزجاجي وكذا عدم رشح الزيت من مواضع الربط عند قاعدتها، وملاحظة جودة أدوات الربط.
5- غطاء المحول: ويشمل على ملاحظة الغطاء نفسه والتأكد من خلوه من الانبعاج أو أي ضرر ميكانيكي آخر وكذلك مناطق اللحام واحتمالات رشح الربط الى جانب فحص أجزاء المحول الأخرى القائمة على غطاء المحول مثل مخارج التيار للضغطين الابتدائي والثانوي خاصة سلامة العزل من التشقق أو الخدش أو التصدع وربطه وإحكامه .
6- ربط أطراف المخارج:التأكد من نوعية العزل المستخدم للضغط الإبتدائي وكذا للضغط الثانوي وعددها وخلو الأطراف من آثار الانصهار (القوس الكهربي ) أو القطع أو الحرارة العالية غير العادية وكذا وضع اللحام ونظافة العزل.
7- مفتاح التحويل للضغط : تفحص ميكانيكية عمل المفتاح وسهولة تمييز أوضاعة الثلاثة
8- نظام التبريد : إذا كان نظام التبريد يعتمد على الهواء المضغوط فتفحص محركات المراوح ويتم التأكد من سلامة عملها في ظروف الأحمال .
9- أجهزة الحماية ومعداتها : ونعنى بالمتمم الغازي (بوقلز) والمصهرات والمنبه الصوتي( الإنذار) الحراري ، فيجري التأكد من سلامتها وصحة عملها في الظروف المطلوبة حيث يتم فحص كل جهاز أو معدة على حدة وكذا التأكد من سلامة عمله.
10- مفاتيح التشغيل : هل تشغل يدويا أو بواسطة محركات كهربية ، فعندما تفحص جيدا ويتأكد من سلامة عملها بحرية تامة وخلوها من الأضرار الميكانيكية الخارجية، تدون هذه الملاحظات في سجل الفحص الخارجي الدوري للمحول ويسجل تاريخ إجراء تلك الفحوصات وتاريخ ابتداء الفحص القادم مسبقا

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بحلول عام 2030 سيعيش معظم البشر في مدن عملاقة. وسيشكل إمدادهم بالطاقة تحديا يقترح العلماء التغلب عليه بشبكات كهرباء ذكية تستفيد بكفاءة من مصادر الطاقة المتجددة وتخفف عبء أسعار الكهرباء عن المستهلك بواسطة العدادات الذكية.
سيعيش أربعة أخماس سكان الأرض في مدن عملاقة بحلول عام 2030 وسيشكّل إمدادهم بالطاقة تحدياً يقول العلماء إن الممكن التغلب عليه من خلال شبكات كهرباء ذكية ومبرمجة حاسوبياً تستفيد الاستفادة الأمثل من الطاقات المتجددة وتخفف عبء أسعار الطاقة عن المستهلك بما يسمى بالـ "العدّادات الذكية".
أنظمة الطاقة المستقبلية بدأ تصميمها وإنتاجها بالفعل في مختبر الطاقة الذكية بإشراف الباحث كريستوف فيتفَر في معهد فراونهوفر لأبحاث أنظمة الطاقة الشمسية في مدينة فرايبورغ جنوب غرب ألمانيا. وفي مختبره، الذي لا يتجاوز حجمه حجم حافلة نقل ركاب، وضع كريستوف فيتفَر تصوراته لشبكة المستقبل الذكية بما فيها من لوحات تحكم وأنظمة بطاريات ومحطة توليد صغيرة للطاقة.
فالهدف من أبحاثه ليس مجرد الحديث عن الشبكة الذكية المولِّدة للطاقة بل وتصميم هذه الشبكة على شكل نظام اختبار مصغَّر أيضاً. ويقول كريستوف فيتفر في هذا الشأن: "تتركز أبحاثنا على الإجابة عن السؤال التالي:
كيف يمكن تحسين استهلاك الطاقة التحسين الأمثل وكيف يمكن توليد الطاقة حرارياً وكهربائياً في شبكة الكهرباء المستقبلية التوليد الأكفأ؟".
كل شخص سيولّد طاقته في بيته
يوجد في مختبر كريستوف فيتفر، مدير إدارة نظم الطاقة الذكية في معهد فراونهوفر، مستطيل معدني وهو نموذج لتوليد الكهرباء والماء الساخن معاً في منزل المستقبل. ويقول كريستوف فيتفير إن مثل هذا النموذج يمكن استخدامه في منازل المستقبل لتوليد الطاقة بشكل لا مركزي، بدلاً من استخلاص الطاقة من محطات الطاقة الكبيرة المركزية.
ووفق هذا النموذج يتم توليد الطاقة عن طريق توربينات (عنفات) صغيرة للرياح أو ألواح صغيرة للخلايا الشمسية مثبتة على سطوح المنازل، أو بواسطة مضخات حرارية في الطابق السفلي للمنزل باستخدام الغاز الحيوي أو الحطب لإنتاج الكهرباء وتسخين الماء في آن واحد.
ويضيف: "في مولِّد الطاقة الذكي يوجد خزان للحرارة الفائضة عن توليد الكهرباء. وباستخدام هذه الحرارة الفائضة يتم تسخين الماء"، وبالتالي تزيد كفاءة توليد الطاقة من خلال الاستفادة من الحرارة الفائضة في تسخين المياه، التي تُستَخدَم في المنزل نفسه. ويمكن تعميم هذه التقنية لتأمين الطاقة على حيٍّ بأكمله.
شبكة الطاقة الذكية تساعد نفسها بنفسها
في شبكة الكهرباء الذكية المستخدِمة لمصادر الطاقة المتجددة، يكون الغاز الحيوي مناسباً جداً لأن يُستخدَم أيضاً كمصدَر للطاقة الاحتياطية المغذية لشبكة الكهرباء
وبذا يكون بمقدور شبكة الطاقة الذكية مساعدة نفسها بنفسها، ويتم ذلك بواسطة تجهيزات إلكترونية مبرمجة بشكل أوتوماتيكي كامل، وبمقدورها الاستجابة والتدخل بشكل فوري ومتزامن، أي في الزمن نفسه الذي يحدث فيه نقصان الكهرباء أو زيادتها في الشبكة، كما يذكر البروفيسور برونو بورغَر، الباحث في مختبر الميغابايت وإلكترونيات التحكم بأنظمة توليد الطاقة في معهد فراونهوفر الألماني.
مخازن للطاقة وعدّادات ذكية
ومن الحلول المستقبلية للطاقة الفائضة في شبكة الكهرباء العامة الرئيسية، كما يقترح الخبير كرييستوف فيتفر، هو تخزين الطاقة الزائدة والاستفادة منها عبر تغذيتها إلى مئات الآلاف من بطاريات السيارات بشكل آلي، أو حتى عبر تحويلها إلى حرارة مخزنة في قضبان حرارية.
ويذكُر أن شبكة المستقبل الذكية تراعي أيضاً ميزانية المستهلكين من خلال ما يسمى بـ "العدّادات الذكية"، إذ يمكن برمجتها بشكل معلوماتي محوْسب، بحيث تحدد الأوقات التي يكون فيها سعر الكهرباء أرخص ما يمكن، ويتم حينها تشغيل الغسالات والأجهزة الأخرى في المنازل أوتوماتيكياً وبشكل آلي. ولكن يجب حينها ضمان أن تكون شبكة المعلومات المتصلة بشبكة الطاقة الذكية محصَّنة ضد القرصنة أيضاً للحفاظ على معلومات المستهلكين الشخصية. ولذلك فإن التخطيط لمثل هذه المشاريع المستقبلية هو أكثر من مجرد التقدم العلمي في تقنيات الطاقة

 

 

 


السلامة في الكهرباء
متى تحدث الصدمة الكهربائية؟
تحدث الصدمة الكهربائية للإنسان إذا مر في جسمه تيار كهربائي, أي إذا كان جسمه معبرا للتيار الكهربائي.
متى يمر التيار الكهربائي في جسم الإنسان؟
لا يمر التيار الكهربائي في جسم الإنسان إلا إذا كان يلامس جسمين موصلين بينهما فرق جهد كهربائي, ومن الأمثلة على ذلك

*أن يلمس شخصا سلكا كهربائيا ويكون جسمه ملامسا للأرض أو لموصل ملامس للأرض, ففي هذه الحالة يكون الجسم معبرا للتيار الكهربائي والأرض.

*أن يلمس شخص في وقت واحد موصلين كهربيين بينهما فرق جهد كهربي كالقطب الموجب والقطب السالب لبطارية أو سلكي التوصيل في كابل واحد .
أقل تيار يحسه الإنسان
يمكن للإنسان أن يحس بتيار شدته 0.001مللي أمبير, لكن هذا التيار لا يسبب أذى للجسم, وكلما زادت شدة التيار زاد الخطر الناشئ عن صعق الكهرباء.
قواعد السلامة
*تأريض الأجهزة الكهربية, أي وصل هيكل الجهاز الكهربي بالأرض عبر موصل.
*الكشف الدوري على الأجهزة والتوصيلات الكهربية والقواطع.
*عدم تشغيل عدة أجهزة كهربائية على قاطع واحد.
*استعمال أسلاك التوصيل المناسبة لكل جهاز (كلما زادت القدرة الكهربية للجهاز وجب استعمال أسلاك مساحة مقطعها أكبر).
*استعمال قواطع آلية ( تفصل ذاتيا ) تتناسب مقاومتها مع تيار الجهاز أو الأجهزة الموصلة.
*قطع التيار الكهربي عن الدوائر الكهربية عند صيانتها أو تصليحها , وعند عدم التمكن من ذلك يجب الوقوف على أرض معزولة وجافة وعدم لمس سلكين في آن واحد وعدم لمس الجدار.
*عند محاولة إنقاذ المصعوق يجب الحذر من لمس جسمه مباشرة إذا كان لا يزال متصلا بالتيار الكهربي.
*الحذر من لمس سلك في دائرة كهربائية بغرض التحقق من مرور التيار الكهربائي فيه, وإذا كان لا بد من ذلك فليكن بظهر الكف لكي تنقبض عضلات الكف مبتعدة عن السلك ( العضلات تنقبض عند مرور التيار الكهربائي عبرها )
 
*تجهيز المباني بمانعة الصواعق التي تفرغ شحنات الصاعقة (في حالة حدوثها )إلى الأرض.

 


أرسل هذا المقال بالبريد الإلكتروني إطبع هذا المقال
.......................................................