بعد انقطاع دام 7 سنوات الكهرباء قريبا الى نبل والزهراء .. في ريف حلب الشمالي

2019/06/26 عدد القراءات 341

بعد انقطاع دام 7 سنوات الكهرباء قريبا الى نبل والزهراء .. في ريف حلب الشمالي

قام وزير الكهرباء المهندس محمد زهير خربوطلي والسيد حسين دياب محافظ حلب وامين فرع حلب الحزب الرفيق القاضي فاضل نجار بجولة ميدانية الى بلدتي نبل والزهراء للاطلاع على واقع عمل اعادة تأهيل وصيانة مكونات المنظومة الكهربائية تمهيدا لاعادة الكهرباء للمنطقة بعد انقطاع منذ عام ٢٠١٢ بسبب حصار المجموعات الارهابية المسلحة , حيث قامت ورشات الكهرباء بإعادة تأهيل 14 مركز تحويل مع كامل شبكات المنخفض في بلدة نبل وصيانة وتأهيل 6 مراكز في بلدة الزهراء و بلغت نسبة الانجاز مايقارب 70% على ان تعود الكهرباء للمنطقة فور الانتهاء من كافة الاعمال

كما اطلع الوزير خربوطلي على اعمال انشاء محطة تحويل نبل ٦٦/٢٠ ك.ف و الخط المغذي لها الجديد حيث تم تركيب محولة وصول ٦٦ / ٢٠ بإستطاعة ٣٠ م.ف.أ وبلغت نسبة الانجاز مايقارب 90% , ويتم الان ربط مخارج ٢٠ ك.ف لتامين التغذية للبلدتين بعد ان تم الانتهاء من مد خط توتر عالي ٦٦ ميغا يربط محطة تحويل نبل بمحطة تحويل معمل الاسمنت بطول يبلغ 18 كم .
تكمن اهمية المحطة بأنها المصدر الكهربائي الوحيد المغذي للبلدتين والقرى المجاورة بعد خروج محطة تحويل تل رفعت من الخدمة بسبب تخريب المجموعات الارهابية للمحطة .

انهى خربوطلي جولته حيث وضع محطة تحويل السفيرة بالخدمة بعد ان قامت ورشات الكهرباء بإعادة تأهيلها واصلاح خط توتر عالي ٦٦ (( حلب ف ، السفيرة )) المغذي لها , بعد تخريبهما بالكامل من قبل المجموعات الارهابية والمسلحة ، تبلغ استطاعة المحطة النقالة ٣٠ م.ف.أ وتمت جميع اعمال التأهيل والاصلاح بأيادي وخبرات ورشات الكهرباء علما ان هذه الاعمال كانت تنجز من قبل الشركات الاجنبية حصرا .
تغذي المحطة مناطق كل من السفيرة , تل حاصل , وتل عرن وماحولها من الريف الشرقي لمحافظة حلب .
ويجدر بالذكر ان شركة كهرباء حلب تقوم بإعداد دراسة من اجل اعادة تأهيل خطي توتر متوسط 20 الواصل من محطة نبل الجديدة الى محطة تل رفعت لتغذية بلدة تل رفعت والريف الشمالي لمحافظة حلب


أرسل هذا المقال بالبريد الإلكتروني إطبع هذا المقال
.......................................................